tafsir al ahlam ibn sirin

tafsir al ahlam ibn sirin
تفسير الأحلام

الأحلام هي اشياء تحدث لنا جميعاَ، بغض النظر سواء تذكرنا ما نحلم بة أم لا، أثناء النوم ندخل في مراحل عديدة من النوم هي أربع مراحل وتبدأ بمرحلة النوم الخفيفة وتنتهي بالنوم العميق، وأحد أهم تلك المراحل تسمى مرحله حركة العين السريعة (rapid eye movement REM)، وفي هذة المرحلة العين تتحرك فيها بسرعة وهذة المرحلة من النوم تحدث كل ساعة ونص وقد تستمر لفترة 40 دقيقة، والأحلام في هذة المرحلة بتكون أكثر وضوحاَ، وغالباَ عندما نسيقظ نتذكر الحلم، خصوصاَ أذا استيقظنا أثناء هذة المرحلة من النوم.

الفرق بين الأحلام والرؤيا

الأحلام قد تكون قوية ومزعجة لنا خصوصاَ أذا استنتجنا معنى لها بأستخدام موقع tafsir al ahlam، والأحلام هي مزيج من تفاصيل حياتنا ومخاوفنا واهدافنا وطموحتنا، ويقول ابن سيرين ibn sirin والمخ قد يستخدم تلك الاشياء لتشكيل بعض الأحلام التى تعبر عن بعض الأحداث التى مررنا بها في يومنا، وعلينا ألا نسعى لتفسير جميع الأحلام التى نراها فالبعض فقط هو الذى يستدعى البحث عن معنى لة، وهذا البعض يطلق علية الرؤيا الصالحة وهي من الله وتتميز بالكثير من الصفات ومنها أنها تكون قصيرة وليست فيها احداث كثيرة، وفيها رمز واحد ولة دلالة في تفسير الرؤيا لأن الروئ ما هي الا رسائل من الله لبعض الناس، ومن علاماتها ايضاَ أنها تظل عالقة في اذهاننا فترة طويلة، أما الحلم في الغالب بيكون حديث نفس ناتجة عن بعض المشاعر الإيجابية أو السلبية، وكذلك تنتج عن الأحداث اليومية، فمن يشغل باله طوال اليوم بالسفر فسوف يحلم بالطائرات والمطارات، وعن النبي صلى الله عليه وسلم قال ﴿الرؤيا ثلاثة: فالرؤيا الصالحة بشرى من الله، ورؤيا تحزين من الشيطان، ورؤيا مما يحدث المرء نفسه، فإن رأى أحدكم ما يكره فليقم فليصل ولا يحدث بها الناس﴾ (رواة مسلم)

tafsir al ahlam ibn sirin تفسير الاحلام لابن سيرين

أبن سيرين من أهم علماء الأسلام في مجال الفقة الأسلامي والحديث وتفسير القرأن وقد ساعدة هذا الأمر في فهم رموز الأحلام وكان من افضل العلماء الذين برعوا في tafsir al ahlam ibn sirin وقد الف كتاب تفسير الأحلام المشهور والذى استفدت منه كثيراَ في هذا الموقع المتميز ولا يمكن اغفال الكثير من العلماء الأخرين الذين تميزوا في مجال تفسير الأحلام من أمثال الشيخ النابلسي صاحب كتاب تعطير الأنام في تفسير الاحلام وهو ثاني أهم الكتب في هذا الباب من العلوم، كتاب تفسير الأحلام للشيخ شاهين، وغير هؤلاء من العلماء الغربين مثل ميلر ومن العرب في العصر الحديث الدكتور سليمان الدليمي صاحب كتاب عالم الأحلام تفسير الرموز والإشارات

لماذا تحدث الأحلام

لا أحد يعلم بشكل دقيق وأكيد لماذا نحلم اثناء النوم، ولكن الأحلام شئ ضرورى لمخ الانسان، وهناك بعض التجارب الطبية التى اثبتت أن الحرمان من الأحلام يؤدى الى مشاكل نفسية وعقلية معقدة مثل الأكتئاب والهلوسة وفقدان القدرة على التحصيل والتعلم
وبعض النظريات تتحدث عن أننا نحلم لكي نحاكي بعض مواقف الحياة حتى نستعد للتعامل معها، ونظرية أخرى تقول أن الأحلام هي ناتج معالجة بعض المعلومات بالمخ وناتج نقل الذكريات من مركز الذاكرة قصيرة الأمد إلى مركز الذاكرة بعيدة الأمد
يؤكد احد العلماء أن الحلم هو الآلية التي نعبر بها عن المشاعر التي تشكلت في أذهاننا، فقد نحلم بشئ ازعجنا في الحياة، وقد تساعد هذة النظرية في فهم وعلاج مرض الأكتئاب

الأحلام والقلق والأكتئاب

من المعلوم طبياَ أن المصابين بالاكتِئاب تطول عندهم فترة نوم حركة العين السريعة، لأن المخ يقوم بمعالجة كم هائل من الافكار السلبية على هيئة أحلام، وعلى المخ ان يقوم بالتخلص منها، وفي هذة الحالة الأحلام ليست تجربة مريحة للنائم وهو ما يطلق علية طبياَ النوم المتناقض لان المخ في هذا النوع من النوم يصدر اشارات تشبة كثيراَ نفس نمط اشارات المخ اثناء اليقظة الكاملة، ولذلك المخ يعتقد أن الأحلام حقيقة وبالتالى يصدر من الجسم هرمون الأدرينالين الذى يزيد في حالات الضغط العصبي

الأحلام الضارة

إذا كانت أحلامك تجعلك تشعر بالإرهاق أو القلق أو الاكتئاب ، فقد تتفاقم بفعل الافكار السلبية، وفي هذة الحالة العلاج وسيلة فعالة لتغيير أنماط التفكير السلبي، خصوصاَ العلاجات المعرفية التي تهدف إلى تغيير الأفكار السلبية الضارة، ويوجد عقاقير تمنع الأحلام، ولكنها قد تسبب مشاكل كثيرة كما ذكرنا من قبل لأن الانسان يحتاج إلى الأحلام